عبط، عبث، تسجيل موقف

أصحو، أوشك أن أقول صباح الخير، أتذكر شهداء الأمس في غزة، أسكت.
أذهب إلى العمل، تسألني زميلة عن حالي، أجاوب “بخير”، أتذكر، أشعر بالخجل، أسكت.
أتحدث مع صديقاتي ونضحك، أتذكر، أشعر بالحقارة، أسكت.
أرجع إلى البيت، أفتح تويتر، أشاهد صور الجثث المحترقة والبيوت المهدمة، أشعر بالعجز، ألعن الأنظمة والعالم والدول والمواثيق والبروتوكولات والسياسة، ألعن نفسي، أشعر بالتفاهة، أسكت.
أقرأ التعليقات التي تتهم المقاومة بالإرهاب، “الإرهاب لن يحل المسألة” حسناً، أخبروني ماذا سيحلها؟ لا أسألهم، أسكت.
تعليقات أخرى عن مباراة وأغنية، أذكر نفسي بأنه من الاستبداد أن أتوقع من الجميع أن يكتبوا عن غزة لأنها تهمني، أسكت.
تعليقات عن جدوى دعم الفلسطينيين إن لم يدعموا بعضهم، “إن انقسموا داخلياً فلم ندعمهم نحن؟” لا أتوقع بأن النقاش سيؤدي إلى نتيجة، أتذكر “أخاف أن تصبح الخيانة وجهة نظر”، أحزن، أغضب، أسكت.
أكتب لغزة وأحاول أن أقنع نفسي أن أهلها سيهتمون لكلماتي بين جمع الأشلاء وتوقع مكان سقوط الصواريخ القادمة والخوف من الموت والشعور بخيانة العالم والقهر الناتج عن إساءة الجميع لهم وهم يُقصفون، بين رميهم بالإرهاب واتهامهم بأنهم يريدون الاستيلاء على سيناء ويسعون إلى تقسيم الأردن. مع كل ذلك، أحاول أن أقنع نفسي أنهم سيهتمون لقراءة كلماتي، أشعر بالغباء والعبط، لا أسكت.
أكتب على أي حال، أكتب لأجل غزة ولأجلي.
أكتب لأقول أن دم طفل واحد من غزة أهم وأغلى من المسجد الأقصى وكنيسة القيامة وأي مقدسات أخرى.
أكتب دعماً لشعبي الذي يُقتل، لا دعماً لحماس ولا مناهضة لفتح. أكتب لأن انقسام حماس وفتح لا يبرر خيانتي.
أكتب لأنني من الفئة الساذجة التي لا زالت تؤمن بالمبادئ والإنسانية والحقّ الذي لا يسقط بالتقادم وترفض المواقف “العقلانية” التي تبحث عن مصلحتها دائماً ولو كانت على حساب دم الأبرياء.
أكتب لأقول بأنني أرى أن “الطريق إلى فلسطين يمر عبر فوهة بندقية” وأن المقاومة المسلحة لم ولن تكون إرهاباً أبداً ولو قال ذلك المسالمون والطيبون الساعون إلى السلام والنهايات السعيدة والعيش في تبات ونبات إلى الأبد.
أكتب لأجل “أم البدايات أم النهايات. كانت تسمى فلسطين. صارتْ تسمى فلسطين” ولأجل شعبها الذي يستحق الحياة.

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s